الدكتور/ حريكة: الحوار الشفاف   يوفر الخبرات والمهارات لتحقيق الهدف المنشود.

والدكتور/ عبدالعزير: يدعو شباب الأحزاب لقبول الأخر للوصول لأرضية مشتركة

ضمن فعاليات ملتقى الحوار الشبابي بولاية شمال كردفان الذي ينظمه مركز دراسات السلام والتنمية بجامعة كردفان بالتعاون مع مركز الأيام للدراسات الثقافية الذي انطلق يوم السبت 21/2/2015م تحت شعار : حوارنا رأي ورأي آخر وتلاقي. قدم الدكتور/ عبدالعزيز الأمين الشيخ مدير مركز دراسات السلام والتنمية بجامعة كردفان أولى أوراق المنتدي متناولاً مفهوم وآليات الحوار الوطني مستنداً لعدة تعربفات للحوار والفرق بينه والجدل الذي لايهدف للوصول لنتيجة بينما الحوار يهدف للوصول لاتفاق بين المتحاورين.

هذا فقد ركز الدكتور/ عبدالعزيز على أهمية الإحترام المتبادل بين المتحاورين لخلق قناعة لدى طرفي الحوار بأهميته للوصول لأرضية مشتركة ممايسهل القبول بمخرجات مفيدة مناشداً شباب الأحزاب المشاركين في المنتدى بأهمية التأمين على القضايات المشتركة التي يتوافق عليها كل أهل السودان وإبداء بشاشة الوجه والتلطف في المسائل المختلف عليها محدداً مجموعة من الأفكار والأساليب التي يمكن أن تفضي لتوافق بين كل مكونات الشباب.

أما فيما يتعلق بوثيقة الوثبة التي طرحها السيد/ رئيس الجمهورية كأساس للحوار بين فئات الشعب السوداني أوضح الدكتور/ عبدالعزيز الأمين مدير مركز دراسات السلام والتنمية بجامعة كردفان أن الوثبة تهدف :لإحدات تحولاً ديمقراطياً في اتجاه الحريات وفي مقدمتها حرية التعبير وحرية التنظيم وحرية الحراك السياسيي بهدف تحقيق السلام عبر الحوار بعيداً عن الاحتراب والاعتماد على المواطنة أساساً للحقوق والواجبات والمساواة في المواطنة بصرف النظر عن الانتماءات العرقية والسياسية والعقدية والعمل على محاربة دعاوي التهميش ذلك من خلال مشروع تنموي وخدمي يكافح الفقر ويقضي على ظلامات الماضي.مختتما ورقته بعدة تساولات تاركاً للشباب الإجابه عنها.

أما الورقة الثانية التي جاءت بعنوان: المحددات الثقافية والإقتصادية والسياسية للمشاركةالتي قدمها الدكتور/ موسي صالح حريكة الأستاذ المشارك بكلية التربية مبيناً أن الحوار حاجة إنسانية من أجل درء المخاطر عن المجتمع والدولة وتحقيق المصالح وبناء المواقف مركزاً أن أهمية الحوار تنبع من أنه يحقق الذات الإنسانية ودفع الأفراد لبذل الجهد لتحقيق غاياتهم كما أنه ينمي روح الإنتماء والإلتزام بالعمل المؤسسي مما يحد من ظاهرة التمييز والإستعلاء بجانب إبراز عناصر التنوع في المجتمع التي تعتبر من أهم عناصر قوة المجتمع داعياً الشباب لآهمية الصدق والعدل والشفافية وتكافؤ الفرص في إدارة الحوار وعدم الإنسياق للنعرات الطائفية والقبلية والجهوية العرقية والمهنية مبيناً أن كثيراً من المشكلات يحتاج حلها لقدرات متعددة لاتتوفر لدى شخص واحد منبهاً أن الحوار هو الذي يوفر الخبرات والمهارات والقدرات المنوعة للوصول للهدف المنشود.هذا وسوف تتواصل أعمال المنتدى في يوم غدٍ الأحد بورقتين عن العنف الطلابي بالجامعالت والثانية بعنوان حوار بلا عنف.

                                                                             إدارة العلاقات العامة والإعلام والتوثيق                                                                                                                                      21 /2/2015م

Calendrier des nouvelles

Jul 22
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31 1 2 3 4 5 6

الراصد - مجلة جامعة كردفان

Co-Relations

DAAD
RUFORUM
SUDREN
AARU
ADMISSION
4icu
Digi-Flow

News - الأخبار

جامعة كردفان - تهنٸة مستحقة تقدم البروفيسور عبدالله محمد عبدالله...
جامعة كردفان تتزين بإبداعات الطلاب في واحدةً من أروع المهرجانات التي...
 

Compteur de visiteurs

1265441
Aujourd'hui1003
Hier1562
Cette_semaine4375
Ce_mois-ci6473
Le_plus_élevé 05-21-2022 : 2168