بروفسير وزيري الإعجاز العلمي في القرآن الكريم يتعامل بالحقائق العلمية وليس النظريات وبروفسير مصطفى الشيمي يقدم نمازج للإعجاز العلمي في الظواهر الكونية وبروفسير علي مخيمر يصف أعظم رحلة في الكون أطوار الجنين وميكانيكية الولادة

واصل المؤتمر العلمي للإعجاز العلمي في القرآن والسنة الذي نظمه مركز إسلامية المعرفة والعلوم السلوكية بجامعة كردفان بالتعاون مع الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة مكتب السودان وبمشاركة علماء من مصر واصل جلساته العلمية صباح اليوم الثلاثاء 18/8/2015م بعد الجلسة الإفتتاحية.

حيث تناول البروفسير/ يحي حسن وزيري أستاذ/ الهندسة المعمارية بالجامعات المصرية في ورقته التي قدمها في الجلسة الأولى التي ترأسها البروفسير /أحمد عبدالله عجب الدور مدير جامعة كردفان تناول حقيقية الإعجاز العلمي في القرآن والسنة وتعامله المباشر مع الوحي والحقائق وليس النظريات مؤكداً أن القرآن الكريم سبق كل العلوم الأخرى  بالإعجاز العلمي وهو أهم الطرق للدعوة كما تطرق للإعجاز العلمي في خلق الإنسان وصفات أولي الألباب في القرآن الكريم ووصفهم بالصفوة لأنهم يجمعون بين الذكر والتفكر في آيات الأفاق وهي أقصر طريق للوصول لليقين.

كما قدم البروفسير/ مصطفى صلاح محمود الشيمي أستاذ/ الإقتصاد الإسلامي  بالجامعات المصرية مدير الهيئة العالمية للإعجاز العلمي مكتب القاهرة الورقة الثانية في الجلسة الأولى متناولاً فيها الإعجاز العلمي في الظواهر الكونية ومستشهداً بعدد من الآيات القرآنية التي تصف الظواهر الكونية التي تتحدث عن الأمواج وتصدع الأرض موضحاً أن العلماء أكتشفوا مؤخراً شبكة هائلة من الصدوع التي تمتد لألاف الكيلو مترات وتشمل أغلبية الكرة الأرضية ومرج البحرين لايلتقيان حقائق علمية تم إكتشافها حديثاً وأثبتها القرآن الكريم قبل ألف وأربعمائة عام وكانت سبب في دخول العديد من العلماء الغربيين في الإسلام.

أما في الجلسة الثانية التي ترأسها د.صلاح الدين الهادي مدير مركز إسلامية المعرفة والعلوم السلوكية قدم البروفسير/علي فؤاد مخيمر أستاذ/ الطب بالجامعات المصرية ورقة في الإعجاز العلمي في خلق الإنسان واصفاً إياها أعظم رحلة في الكون في تتبع مراحل أطوار الجنين وميكانيكية الولادة مستشهداً بالآيات التي تدعو للتبصر في خلق الإنسان ومراحل التخلق الأولى حيث كان الجنين نطفة ثم علقة ومضغة ثم كسوة العظام باللحم ثم صار خلقاً أخر كما تطرق للجنين داخل الرحم وتجلي عناية الله في حفظه حتى ولادته وأشار في معرض حديثة ألى أهمية التمر وفوائده في الولادة وتليين به فم الجنين لما به من إنزيمات كما تطرق للحكمة من تعدد الزوجات للرجال والحكمة من تحديد مدة العدة للمرأة لما لهامن أضرار بالغة للرجال والنساء.

هذا وفي ختام الأوراق شارك العديد من الحضور بالنقاش والمداخلات الثرة التي تجاوب معها العلماء كثيراً وقاموا بالرد عليها.   

إدارة العلاقات العامة والإعلام والتوثيق
18 /8/2015م

News Calendar

Aug 22
Su Mo Tu We Th Fr Sa
31 1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31 1 2 3

الراصد - مجلة جامعة كردفان

Co-Relations

DAAD
RUFORUM
SUDREN
AARU
ADMISSION
4icu
Digi-Flow