البيان الختامي للمؤتمر التاسع للإعجاز العلمي في القرآن والسنة

انعقد صباح اليوم الثلاثاء الثامن عشر من أغسطس 2015م بجامعة كردفان بمدينة الأبيض حاضرة ولاية شمال كردفان / السودان المؤتمر العلمي التاسع للإعجاز العلمي في القرآن والسنة الذي نظمهته الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة ــــــــــــــــــ مكتب السودان بالتعاون مع مركز إسلامية المعرفة والعلوم السلوكية بجامعة كردفان في إطار احتفالات جامعة كردفان بيوبيلها الفضي : تحت شعار الآية الكريمة : (سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ) برعاية كريمة من سعادة البروفسير / أحمد عبدالله عجب الدور مدير جامعة وبمشاركة علماء أجلاء أفاضل من جمهورية مصر العربية الشقيقة هم : الأستاذ الدكتور / مصطفى صلاح محمود الشيميمدير مكتب هيئة الإعجاز العلمي بالقاهرة و الأستاذ الدكتور / علي فؤاد مخيمر مؤسس رئيس مجلس إدارة جمعية الإعجاز العلمي المتجدد للخدمات الدينية بمصر و الأستاذ الدكتور / يحيى حسن وزيري أستاذ هندسة المعمار - مصر ومن هيئة الإعجاز العلمي مكتب السودان الدكتور / عبدالرحيم سليمان عوض الكريم .

حيث خاطب الجلسة الإفتتاحية الإستاذ الدكتور / مصطفى صلاح محمود الشيمي مدير الهيئة العالمية للإعجاز العلمي مكتب القاهرة والأستاذ الدكتور / أحمد عبدالله عجب الدور مدير جامعة كردفان والدكتور / صلاح الدين الهادي حسين مدير مركز إسلامية المعرفة والعلوم السلوكية بجامعة كردفان تناولت كلماتهم الدعوة للبحث والتواصل العلمي بين المجتمع المسلم والتأمل في القرآن والسنة لمزيد من التعرف على مكنوناتهما.

هذا فقد قُدِمت في المؤتمر ثلاث أوراق علمية وهي ملخص لخمس أوراق شملت :مدخل لفهم الإعجاز العلمي في القرآن والسنة ونماذج من الإعجاز العلمي والإعجاز العلمي في العلوم الطبية بمشاركة واسعة من الأساتذة والباحثين بجامعة كردفان والجامعات الأخرى بمدينة الأبيض وجمع غفير من المشاركين من مختلف قطاعات مجتمع مدينة الأبيض العاملين بالمؤسسات العامة الخاصة والطلاب والدعاة أثروا جلسات المؤتمر بالنقاش كما عقدت على هامش المؤتمر محاضرة مسائة تناولت الإعجاز الرباني في رحلة الإنسان من النطفة إلى الجنة أو النار ، فقد خلص المؤتمر للتوصيات الآتية :

أولاً:دعوة كافة أساتذة الجامعات والباحثين والعلماء بمزيد من البحث في الإعجاز العلمي في القرآن والسنة كلٌ في مجال تخصصه.

ثانياً:تطوير منهج الثقافة الإسلامية بالجامعات لاستيعاب نماذج الإكتشافات العلمية الخاصة بالإعجاز العلمي في القرآن والسنة.

ثالثاً:محاربة الإلحاد وبخاصة في الجامعات بمزيد من التعريف بحقائق الإعجاز العلمي في القرآن والسنة وتعريف الطلاب بذلك باعتباره حقيقة علمية تربط العلم التنزيلي والتجريبي .

رابعاً:تعريف كافة الناس بخطر الفساد البيئي والأخلاقي في الأرض وبيان أنه سبب أساسي في نزول الكوارث بالأرض ورفع النعم وربط ظاهرة الفساد في الأرض بظاهرة التغيير المناخي ومايتعرض له الكون من مصائب ومصاعب .

خامساً:إعداد نشرات علمية تبين الآيات الكونية التي تحدد مجالات البحث لكل تخصص بهدف إعانة طلاب الدراسات العليا والباحثين في كل المجالات .

سادساً:عقد دورة تدريب مدربين مختصصة في الإعجاز العلمي في القرآن والسنة للأساتذة والباحثين بالجامعات والدعاة والمهتمين بأمر الدعوة تولي نشر مفاهيم الإعجاز العلمي وتدريب المجتمع .

سابعاً:عقد دورات تدريبية للأئمة والدعاة والمعلمين لنقل التعريف بالإعجاز العلمي في القرآن والسنة للمجتمع و الأجيال القادمة .

ثامناً:دعوة الباحثين لاعتماد القرآن والسنة مصدراً أساسياً للمعرفة في توجيه بحوثهم .

تاسعاً:تبني قيام جميعات مهتمة بالإعجاز العلمي في القرآن والسنة .

عاشراً:ربط موقع جامعة كردفان الإلكتروني بموقع الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة لتوفير المعلومات والبحوث للباحثين والطلاب والمهتمين بأمر الإعجاز القرآني .

الحادي عشر :تفعيل أنشطة مركز إسلامية المعرفة بالبرامج المتجددة التي يحتاجها المجتمع .

وبالله التوفيق بدءً وختماً.

جامعة كردفان

الأبيض / السودان

18/8/2015م

News Calendar

Dec 22
Su Mo Tu We Th Fr Sa
27 28 29 30 1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 31

الراصد - مجلة جامعة كردفان

Co-Relations

DAAD
RUFORUM
SUDREN
AARU
ADMISSION
4icu
Digi-Flow