مذكرة تفاهم بين جامعة كردفان ومجموعة جياد للصناعات الهندسية      إنطلاق برامج التربية العملية لطلاب كلية التربية اساس بجامعة كردفان والبروفيسور سلام يشيد بتدافع ومشاركة الطلاب      جامعة كردفان - عمادة الدراسات العليا والبحث العلمي * اعلان مهم *      دير جامعة كردفان يخاطب اللقاء التفاكري للإدارة المالية ويكشف عن خطة المرحلة المقبلة       إدارة جامعة كردفان تكون لجنة لإعداد تصور لمشروع تطوير الزراعة والموارد الطبيعية       اللقاء المشترك بين المدير التنفيذي لمحلية شيكان ومدير جامعة كردفان يفتح آفاق للتعاون بين الجانبين      مدير جامعة كردفان يشارك في فعليات منتدى الجامعات الافريقية لبناء القدرات الزراعية بدولة بنين.      نائب مدير جامعة كردفان يستقبل استاذ الإدارة والقيادة بالجامعات الهولندية      مجلس جامعة كردفان يختتم اجتماعه الأول ويصدر عدداً من التوصيات والقرارات       مجلس جامعة كردفان ورئيس المجلس يحدد مسار خارطة تطوير الجامعة.     

قسم الإنتاج الحيواني بكلية الموارد الطبيعية ينظم يوماً حقلياً لطلابه بمحجر الخوي ود.محمد آدم يثبت بالعلم في تجربة غير مسبوقة: نعجة تلد توأم في عمر سنة وخمسة عشر يوماً

نظم قسم الإنتاج الحيواني بكلية الموارد الطبيعية والدراسات البيئية بجامعة كردفان يوماً حقلياً لطلاب السنة الرابعة صباح اليوم الثلاثاء 28/4/2015م بمحجر الخوي للتفتيش والتحقين بغرض ربط الجانب النظري بالتطبيقي وإكساب الطلاب خبرات ومعارف تطبقية وعلمية تعينهم في العمل الحقلي.

ففي كلمته في اللقاء الذي تم مع إدارة المحجر شكر د.محمد آدم محمد علي رئيس قسم الإنتاج الحيواني بكلية الموارد الطبيعية والدراسات البيئية بجامعة كردفان إدارة محجر الخوي على حفاوة الترحاب والمعلومات القيمة التي قدموها للطلاب موضحاً أن هذه الزيارة تأتي في إطار ربط القاعة بالحقل حيث تم الوقوف ميدانياً على كل خطوات وإجراءات الصادر كما قام الطلاب بالتطبيق العملي وتعرفوا على كيفية أخذ العينات لفحص حيوانات الصادر والتعرف على أنواع ومواصفات الحيوانات وكل المشاكل الخاصة به لتخريج كوادر مدربة قادره على العطاء في سوق العمل.

من جانبه قدم د. أحمد آدم يونس مدير محجر الخوي للتفتيش والتحقين نبذة تعريفية للطلاب عن المحجر وأسباب اختيار منطقة الخوي لوفرة المراعي الطبيعية الواسعة وخلوها من الأمراض الوبائية المستوطنة ووفرة المياه بلإضافة لإستقرارها وربطها بطريق الإنقاذ الغربي الذي سهل عملية الترحيل.

مؤكداً أن المحجر حقق إنجازات كبيرة في الصادر الحيواني بأنواعه المختلفة بتصدير أكثر من مليون رأس في السنة وساهم بنسبة (60%) من صادر الضان على المستوى القومي.

كما تطرق بالشرح المفصل للإجراءات والقوانين التي تطبق في المحجر حسب طلب الدول المستوردة في تحديدها لفحص أمراض معينة خاصة مرض الحمة المالطية الذي تستبعد بسسببه الحيوانات من الصادر كما تحدث عن أنواع ومواصفات الحظائر وعربات الترحيل التي تصمم بمواصفات معينة لتوفير التهوية ومراعات لأحجام الحيوانات المختلفة وفي ختام اللقاء رده من د. أحمد آدم على كل أسئلة الطلاب واستفساراتهم ومداخلات الأساتذة.

من جهةٍ أخرى وقف الطلاب على تجربه د. محمد آدم محمد علي رئيس قسم الإنتاج الحيواني بكلية المواردالطبيعية والدراسات البيئية وقفوا على تجربته البحثية العلمية غير المسبوقة التي استمر لمدة عام كامل كان هدفها التبكير بعمر حمل من 17 شهر إلى سبعة أشهر وزيادة التوائم والتقليل بين فترة الحملين بهدف كلي هو زيادة القطيع القومي لللضأن ثلاثة أضعاف وقد حققت تجربة التبكير بعمر الإنجاب وزيادة التوائم نتائج مذهلة بإنجاب نعجه في عمر سنة وخمسة عشر يوماً وقد أجريت التجربة على (60) رأس من الضان في عمر (5) شهور تم تقسيمها على خمسة مجموعات وتم تغذية المجموعة الأولى على سفير الفول فقط أما البقية تمت تغذيتها على علقيه مركزة بالإضافة لسفير الفول بمعدل (100)،(200) ،(300) ،(400) جرام للراس في اليوم ويتم وزنها أسبوعياً لملاحظة الفروقات وعند بلوغها (7) شهورظهر على بعضها علامات الشبق ثم بدأت عمليات التلقيح التي إستمرت لمدة ثلاثة شهور.

واوضح د. محمد آدم عدم ظهور إي مشاكل خلال فترة الحمل وأثناء الولادة الطبيعية مبناً أن أوزان المواليد وإنتاج الحليب كان في حدود السلالة المعروفة مشيراً إلى أن تكلفة هذه ىالدراسة بسيطة جداً وفي حدود إمكانات المربي لأن كل الأعلاف تتكون من المواد المحلية.

الجدير بالذكر أن هذا البحث من ضمن البحوث التي فازت بتمويل من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وساهمت فيه شركة خلوج للإستثمار بهدف زيادة إنتاجية النعجه والمساهمة في زيادة القطيع المحلي والقومي.

                                        إدارة العلاقات العامة والإعلام والتوثيق      

                                                                28 /4/2015م

الراصد - مجلة جامعة كردفان