خاطب البروفيسور عبد الله محمد عبد الله مدير. جامعة كردفان الجلسة الإفتتاحية لدورة الحماية المجتمعية والتعريف والتبصير بالمادة 41 والتي تجرم بتر وتشوية الأعضاء التناسلية للأنثي والتي نظمتها كلية المجتمع بجامعة كردفان بالتعاون مع منظمة اليونسيف لقادة المجتمع واكد البروفيسور عبد الله أن الشراكة مع اليونسيف تعبر عن توافق وتكامل للأدوار المجتمعية وتقديم خدمة تدريبية متميزة لقادة المجتمع وفصائله المختلفة مشيدا بتنوع واختيار المجتمعات ودورات التدريب النوعي وفقاً للتنوع المجتمعي وثمن مدير الجامعة مشاركة الميسرين في الدورة ودورهم الرائد في تبصير المجتمعات موضخا عزم ادارة الجامعة لتحقيق اكبر انتشار مجتمعي لتنفيذ الغرض الأسمى من التواصل وتعميق رسالة الجامعةوالشركاء في المجتمع دكتور عبد الرحمن احمد محمد عميد كلية المجتمع اكد ان الشراكة المبرمة مع منظمة اليونسيف تأتي متضمنة للإستحقاق المجتمعي وتحقيق التنمية القاعدية وقال إن اليونسيف منظمة أممية لها اهداف انسانية سامية محققة اوسع إنتشار في خدمة المجتمع مشيداً بتدخلاتهم في قضايا الإنسان وقال دكتور عبد الرحمن إن الإتفاقية التي وقعت مع اليونسيف تهدف لإحداث عمل مشترك لتحريك وتدريب وتأهيل كل الفاعلين. من قادة المجتمع لمناصرة الأعراف الاجتماعية وأشار دكتور عبد الرحمن الى مواصلة الجهود مع الشركاء لتقديم الخدمة المجتمعية والانسانية وحماية وتحصين المجتمع من الأمراض ومكافحة العادات الضارة. وأكد تضامنهم التام مع المنظمة لتنفيذ مصفوفة العمل للعام 2023م بتنسيق متكامل وادوار متبادلة بين الطرفين وتعتبر هذه الدورة بداية الشراكة بين الطرفين في برنامج حماية الأطفال مشيدا بصمود الشراكة بين كلية المجتمع بجامعة كردفان وصندوق الامم المتحدة للسكان.وقدم الميسران بروفيسور احمد عبد الله عجب الدور والأستاذة رشا بقادي مجموعة من الإرشادات التوعوية المتعلقة بالحماية المجتمعية من خطر العادات الضارة وكيفية مواجهتها اضافة الى التبصير بالمواد القانونية التي تحمى المجتمعات.

الراصد - مجلة جامعة كردفان

Co-Relations

DAAD
RUFORUM
SUDREN
AARU
ADMISSION
4icu
Digi-Flow