University of Kordofan

برنامج القادة الدوليين الأمريكي يستضيف (11) مدير جامعة بمشاركة مدير جامعة كردفان وعجب الدور يؤكد أن الزيارة وجدت حفاوة إمريكية فوق التصور

عاد للأبيض البروفسير/ أحمد عبدالله عجب الدور مدير جامعة كردفان صباح اليوم السبت الرابع من فبراير 2017م بعد زيارة للولايات المتحدة الأمريكية في الفترة من العشرين من يناير إلى الأول من فبراير في إطار برنامج القادة الدوليين الزائرين بدعوة من وزارةالخارجية الأمريكية.

وفي تصريح للبروفسير/ عجب الدور أوضح أن الوفد تكون من أحد عشر مدير جامعة برئاسة السيد/ وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في إطار برنامج القادة الدوليين الزائرين الذي توقف منذ عشرين سنة ويعتبر وفد مديري الجامعات أول وفد ضمن هذا البرنامج منذ ذلك الحين مشيراً إلى أن الزيارة قد شملت أربعة ولايات أمريكية ومقاطعة واحدة شملت زيارة الجامعات ومراكز البحث العلمي موضحاً أن الوفد قد خضع فور وصوله لدورة تدريبية قصيرة في مدينة سياتل هدفها التعريف بالمجتمع الأمريكي من حيت أجهزة الدولة والدستور والإنتخابات والسياسات العامة ووضع التعليم العالي في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك بهدف تسهيل مهمة الوفد في عقد إتفاقات التعاون وخلق العلاقات مع المؤسسات الأمريكية.

هذا فقد بدأ الوفد زيارته بجامعة واشنطون التي استمرت ليومين وقد التقى الوفد بعدد من المؤسسات المانحة مثل مؤسسة بل قيت.

أما في ولاية تكساس فقد زار الوفد ثلاث جامعات شملت جامعة تكساس A&M ثم جامعة تكساس ببوسطن وجامعة هيوستن وفي هذه الولاية عقد الوفد إجتماعاً مهماً مع مجلس تنسيق التعليم العالي بهدف نقل الخبرات والتعرف على مجلات التعاون بين الجامعات السودانية والأمريكية أما في مقاطعة العاصمة واشنطون دي سي فقد زارالوفد كل من جامعات ميريلاند وفيرجينيا وواشنطون دي سي وقد عقد إجتماع مع كبار المسئولين بوزاة الخارجية والخزانة والتجارة بما في ذلك المسؤولين عن ملف السودان وملف العقوبات وقد وجد الوفد تفهماً وتقديراً من مسؤولي وزارة الخارجية المؤسسات البحثية والمانحة الأمريكية للشعب السوداني مشيرين إلى أنهم يعرفون الشعب السوداني بأنه شعب محترم يجد منهم كل التقدير لمسالمته ويقدرون ذلك فيه.

كما عقد الوفد إجتماع دائرة مستديرة عن التعليم العالي في جامعة جوليس هوكسن كما زار الوفد كلية المجتمع في منطقة منت قمري هذا فقد زار إثنان من كبار مسؤولي وزارة الخاجية الوفد للترحيب به إذ إن المسافة بين العاصمة دي سي ومنت قمري سبع ساعات طيران مما يؤكد ترحيب الحكومة الإمريكية بالوفد كما إنهم قد خصصوا إثنان من وزارة الخارجية لمرافقة الوفد في كل برامجة منذ وصولهم الأراضي الأمريكية.

هذا فقد أكد البروفسير / عجب الدور في ختام تصريحه أن الزيارة قد حققت في تصوراتهم فوق الخيال فقد تم الإتفاق على تدريب الأساتذة والطلاب والبحوث المشتركة والمساهمة في المشاريع البحثية من قبل المؤسسات المانحة واستئناف تمويل البحوث الذي توقف منذ عشرين عاماً مضيفاً أن إحدى المؤسسات الداعمة قد أرسلت مندوبها للخرطوم عقب مقابلة الوفد وهو بروفسير في علوم الحاسوب سوف يزور جامعة كردفان خلال الأيام القادمة.

هذا وعقب عودة الوفد للخرطوم استقبلتهم السفارة الأمريكية في مقرها ونقلت للوفد انطباعات وزارة الخارجية الجيدة عنهم وقد تم تكريم الوفد من قبل السفارة البروفسير/ سمسة محمد أحمد أبوكشوة وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والسيد/ وكيل وزارة الخارجية ممثلاً للوزير.

إدارة العلاقات العامة والإعلام والتوثيق

2017/2/5م